Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

ما هي الفحوصات المخبرية الكشفية؟

هناك مجموعة متنوعة من الأساليب للفحص. يتم إجراء بعض الاختبارات في الثلث الأول والبعض الآخر في الثلث الثاني. قد تشمل فحوصات الدم، أو الفحص بالموجات فوق الصوتية، أو كلاهما معاً.

 

فحوصات الدم خلال الثلث الاول من الحمل

فحص دم شامل

سيكشف فحص الدم الشامل ما إذا كنت مصابة بفقر الدم، وإذا كان الأمر كذلك، فقد يكون بسبب نقص الحديد.

إن كنت تعانين من نقص الحديد، فسيوصي طبيبك بتناول مكملات الحديد وتناول المزيد من الأطعمة الغنية بالحديد، مثل اللحوم الخالية من الدهون.

يقدم الفحص أيضاً حساباً للصفائح الدموية وخلايا الدم البيضاء. (و يشير العدد الكبير من خلايا الدم البيضاء إلى وجود عدوى).

فحص مرض الزهري

هذه العدوى التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي نادرة نسبياً اليوم، ولكن يجب فحص جميع النساء لأنه إذا كنت مصابة بمرض الزهري ولم تقومي بعلاجه، فقد تصابين أنت وطفلك بمشاكل خطيرة. في حالة إظهار الفحص نتيجة إيجابية وثبتت إصابتك بالمرض، فستحصلين على مضادات حيوية لعلاج العدوى.

المناعة ضد الحصبة الألمانية

يفحص هذا الاختبار، الذي يطلق عليه معيار الحصبة الألمانية، والذي يتحقق من مستوى الأجسام المضادة لفيروس الحصبة في دمك لمعرفة ما إذا كنت محصنة أم لا. معظم النساء محصنات ضد الحصبة الألمانية، إما بسبب حصولهن على اللقاح أو إصابتهن بالمرض أثناء طفولتهن.

يمكن أن يتسبب فيروس الحصبة الألمانية في حدوث الإجهاض أو الولادة المبكرة أو ولادة جنيناً ميتاً أثناء الحمل، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من العيوب الخلقية الخطيرة، اعتماداً على مدى وضعك الصحي عندما أصبت بالفيروس. لذا، إن لم يكن لديك مناعة ضد الحصبة الألمانية، فمن المهم للغاية تجنب أي شخص مصاب بالعدوى والتخلي عن السفر إلى دول أجنبية حيث لا يزال المرض منتشراً. (لحسن الحظ، الحصبة الألمانية نادرة في الولايات المتحدة).

على الرغم من أنه لا يمكن حصولك على لقاح الحصبة الألمانية أثناء الحمل، فيجب أن تحصلي على اللقاح بعد الولادة لحماية حملك في المستقبل

فحص التهاب الكبد ب

العديد من النساء المصابات بمرض الكبد لا تظهر عليهن أي أعراض ويمكنهن نقله إلى أطفالهن أثناء الولادة أو بعد الولادة. سيكشف هذا الفحص عما إذا كنت مصابة بالتهاب الكبد ب.

إذا كنت كذلك، فإن طبيبك سيقوم بحماية طفلك عن طريق إعطائه حقنة من الجلوبيولين المناعي للالتهاب الكبدي ب، وكذلك سيحصل على أول جرعة له من لقاح التهاب الكبد ب خلال 12 ساعة من ولادته، (وسيحصل على جرعة اللقاح الثانية خلال شهر أو اثنين والجرعة الثالثة بعمر 6 أشهر). يجب فحص جميع أفراد أسرتك وتطعيمهم إذا كنت مصابة بالمرض.

فحص الإصابة بفيروس الإيدز

توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، والكونغرس الأمريكي لأطباء التوليد وأمراض النساء، ومجموعة من المنظمات الأخرى بفحص جميع النساء الحوامل للتحقق من عدم إصابتهن بفيروس الإيدز وهو الفيروس الذي يسبب الإيدز. إذا ثبتت إصابتك بفيروس الإيدز، فيمكنك أنت وطفلك الحصول على علاج يساعد في الحفاظ على صحتك وتقليص احتمالية إصابة طفلك بالفيروس.

فحوصات الدم الأخرى

إن لم تكوني متأكدة من إصابتك بمرض الجدري أو التطعيم ضده، فيمكنك إجراء فحص لمعرفة ما إذا كنت محصنة أم لا. إذا كنت معرضة لخطر كبير للإصابة بمرض السكري، فقد يتم إجراء فحص تحدي الجلوكوز في زيارتك الأولى.

يجب أن تقوم جميع النساء بإجراء فحوصات الثلث الأول من الحمل لمتلازمة داون وبعض التشوهات الصبغية الأخرى. يتضمن هذا بشكل عام فحص الدم وكذلك فحص الموجات فوق الصوتية لقياس الشفافية القفوية للطفل.

قد يوصي طبيبك ببعض فحوصات الدم الأخرى للاضطرابات الوراثية، حسب وضعك ورغباتك. قد يتم إجراء بعض هذه الفحوصات، مثل الفحص الذي يحدد ما إذا كنت مصابة بالتليف الكيسي، حتى لو لم تكن إصابتك عالية الخطورة.

ما لم تكن هناك مشكلة يجب معالجتها على الفور أو إذا كنت قلقة بشكل خاص بشأن فحص معين، فسينتظر طبيبك حتى موعدك التالي لمراجعة نتائج الفحص معك

 

فحص الثلث الثاني من الحمل

يشمل فحص الثلث الثاني إجراء فحص دم، يُعرف عادةً باسم العلامة المتعددة أو الفحص الرباعي. يتم هذا الاختبار عادة بين الأسبوعين 15 و20 من الحمل.

يقيس الفحص مستويات أربع مواد في دمك، ألفا البروتينات، و موجهة الغدد المشيمية التناسلية، الإيستريول وتحليل البروتين- أ المرتبط بالحمل، فوجود مستويات غير طبيعية من هذه المواد في دمك يرتبط بزيادة احتمالية الحمل بطفل مصاب بمتلازمة داون. يكتشف الاختبار عن ما يقارب 81 بالمائة من الأطفال المصابين بمتلازمة داون.

يتم إجراء فحص الثلث الثاني عموماً جنباً إلى جنب مع فحص الثلث الأول من الحمل كجزء من ما يُعرف بالفحص المتكامل أو المتتالي

 

فحوصات البول أثناء الحمل

هل سيطلب مني الطبيب الحصول على عينة بول في كل زيارة قبل الولادة؟

تختلف الممارسات كثيراً من طبيب إلى آخر، من المرجح أن يطلب منك طبيبك الحصول على عينة بول في أول زيارة لك قبل الولادة وإرسالها إلى المختبر لإجراء تحليل كامل للبول. سيستمر بعض الأطباء في طلب عينة بول في كل زيارة (أو مرة واحدة في كل ثلث) وسيتم الفحص عادة عن طريق قياس عمق البول في العيادة. لن يطلب أطباء آخرين عينة مرة أخرى إلا إذا كنت تعانين من أعراض تستدعي إجراء فحص البول. سوف يخبرك البعض بإرشادات محددة حول كيفية تجهيز “عينة نظيفة في منتصف فترة الحمل “، بينما سيطلب آخرون عينة بول فقط.

لماذا يتم فحص البول الخاص بي؟

السكر

من الطبيعي أن تظهر في بعض الأحيان كمية صغيرة من السكر في البول أثناء الحمل، ولكن إذا كانت لديك مستويات مرتفعة في بضع زيارات ما قبل الولادة على التوالي أو بمستوى عالٍ للغاية في زيارة واحدة، فقد يعني هذا أنك مصابة بسكري الحمل. قد يطلب منك طبيبك إجراء فحص تحدي الجلوكوز لمعرفة ما إذا كان هذا هو الحال. (حتى لو كانت نتائج فحص البول طبيعية، فسوف يكون لديك إجراء فحص تحدي الجلوكوز بين الأسبوعين 24 و 28، للتحقق من هذه الحالة الشائعة نسبياً).

البروتين

يمكن أن يكون البروتين الزائد في البول علامة على وجود عدوى في المسالك البولية أو تلف في الكلى أو بعض الاضطرابات الأخرى. وقد تكون أيضاً علامة على تسمم الحمل، إذا كان مصحوباً بارتفاع ضغط الدم في وقت لاحق من الحمل. وإن كان لديك بروتيناً في البول ولكن ضغط دمك طبيعي، فقد يرسل طبيبك عينة منتصف الحمل النظيفة إلى المختبر في وعاء معقم لاختبار التهاب المسالك البولية.

الكيتونات

يتم إنتاج الكيتونات عندما يبدأ الجسم في تكسير الدهون المخزنة أو الملتهمة للحصول على الطاقة، ويمكن أن يحدث هذا عندما لا تحصلي على كمية كافية من الكربوهيدرات (مصدر الطاقة المعتاد لجسمك).

إن كنت تعانين من غثيان وقيء شديدين أو فقدت وزناً أثناء الحمل، فقد يفحص طبيبك البول بحثاً عن الكيتونات. إذا كانت قراءة الكيتون مرتفعة ولا يمكنك الاحتفاظ بأي طعام أو سائل، فقد تحتاجين إلى سوائل وأدوية تعطى عن طريق الوريد. إذا تم العثور على الكيتونات مع السكر في بولك، فقد يكون ذلك علامة على مرض السكري.

خلايا الدم أو البكتيريا

في أول زيارة لك أثناء الحمل، من المرجح أن يتم فحص عينة البول بحثاً عن البكتيريا التي تشير إلى وجود التهاب في المسالك البولية من خلال تحليل البول المخبري وفحص مزرعة البول وفحص حساسية البول. (يبين فحص مزرعة البول فيما إذا كان لديك التهاباً في المسالك البولية أم لا، ويظهر فحص حساسية البول أي المضادات الحيوية يمكنها علاج العدوى بشكل فعال).

إذا كان هذا الاختبار الأولي سلبياً، فإن خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية في فترة لاحقة من الحمل قليل، ما لم يكن لك تاريخاً بالإصابة بالتهاب المسالك البولية المزمن أو المتكرر في وقت سابق.

قد تستمري في إجراء فحوصات البول أثناء الحمل أو قد لا يكون لديك سوى فحص واحد إذا ظهرت عليك أي أعراض. يتحقق فحص البول من وجود إنزيم معين (يتم إنتاجه بواسطة خلايا الدم البيضاء) والنتريت (الذي ينتج عن بعض البكتيريا)، وكلاهما يشير إلى وجود التهاب في المسالك البولية. إذا ظهر أي من هذين الإنزيمين في فحص البول، فسيتم إرسال عينة بول معقمة إلى المختبر لإجراء فحصي مزرعة وحساسية البول.

عادة ما تضطرين إلى الانتظار حوالي 48 ساعة للحصول على نتائج فحص حساسية البول. ومع ذلك، قد يطلب منك الطبيب البدء بنوع من المضادات الحيوية قبل الحصول على نتيجة الفحص، خاصةً إذا كنت تعانين من أعراض التهاب المسالك البولية.

سيتم إعادة إجراء فحوصاتك مرة أخرى بعد علاج التهاب المسالك البولية وعلى فترات منتظمة خلال فترة الحمل في حال شعر طبيبك أنك معرضة لخطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية المتكرر – على سبيل المثال، إذا كان لديك تاريخ من أمراض الكلى أو أمراض المسالك البولية المتكررة.

عادة ما يسبب التهاب المسالك البولية أعراضاً مؤلمة في حالات عدم الحمل، لذلك فإنه من الممكن أن يكون لديك التهاباً في المسالك البولية بدون أعراض أثناء الحمل. وإن بقيت دون علاج؛ فيمكن أن يتطور التهاب المسالك البولية غير المؤلم وعديم الأعراض إلى إصابة كاملة في الكلى، الأمر الذي يستدعي الدخول إلى المستشفى.

كيف يمكنني تجهيز”عينة نظيفة لفترة منتصف الحمل”؟

سيتم إعطاؤك كوباً من أجل العينة ومسحة مطهرة ثم ستذهبين إلى الحمام لتجهيز عينة بول. أولاً، اغسلي يديك. بعد ذلك، بأصابع نظيفة، افصلي الشفرين وقومي بتنظيف الفرج من الأمام إلى الخلف باستخدام المسح.

قومي بالتبول لبضع ثوانٍ في المرحاض ثم أخفضي الكأس أسفل التقاطر حتى تجمعي ما يكفي للعينة. (تجنبي لمس الجزء الداخلي من الكأس بأصابعك.) ثم انهي التبول في المرحاض. ضعي الغطاء على الكأس وقومي بتسليمه إلى المساعد الطبي

كيف يتم اختبار مقياس العمق؟

يقوم المساعد الطبي بفحص البول عن طريق غمس عصا اختبار ملونة فيه ومقارنة النتائج بمخطط. تتم كتابة النتائج على المخطط الطبي الخاص بك لممرضة التوليد أو الطبيب لمراجعتها.

 

الفحص المتكامل والمتسلسل

يشمل الفحص المتكامل والمتسلسل اختبارات فحص الثلثين الأول والثاني.

يبحث الفحص المتكامل في نتائج اختبار الدم في الثلث الأول، وفحص الشفافية القفوي، وفحص رباعي في الثلث الثاني من الحمل. يمنحك تقييماً واحداً حول مخاطرك بعد الانتهاء من جميع اختبارات الفحص هذه.

يكشف الفحص المتكامل 94 إلى 96 بالمائة من حالات متلازمة داون. إذا لم يكن فحص الشفافية القفوي متاحاً، فقد يكون لديك فحص دم متكامل، والذي ينظر في نتائج اختبارات الدم من الثلث الأول والثاني. يكشف هذا النهج حوالي 85 إلى 88 بالمائة من حالات متلازمة داون.

يعد الفحص المتكامل أكثر طرق الفحص المتوفرة حالياً، لكن لسوء الحظ، لا تحصلين على أي نتائج حتى الثلث الثاني من الحمل.

قد يقدم لك الطبيب الخاص بك، استراتيجية بديلة، تعرف باسم الفحص المتسلسل. وبذلك ستحصلين على تقييم مخاطر الثلث الأول بعد فحص الشفافية القفوي وأول فحص دم. إذا كانت النتيجة تشير إلى أن طفلك معرض لخطر متزايد بسبب وجود خلل في الكروموسومات، فسيتم إجراء فحص تشخيصي لك في ذلك الوقت، مع فرصة التفكير في أخذ عينات للزغابة المشيمية.

إذا كانت نتيجة اختبار الثلث الأول سالبة (بمعنى أن احتمال حدوث مشكلة قليل)، فستقومين بإجراء فحص دم في الثلث الثاني من الحمل، ثم تحصلين على تقييم مخاطر معدّل يتضمن جميع النتائج من الثلث الأول والثاني. تصل دقة هذه الطريقة حوالي 95 في المائة للكشف عن متلازمة داون

 

ماذا عن (الفحوصات غير الباضعة أثناء الحمل)؟

البديل الآخر هو فحص الدم الذي يمكنه اكتشاف متلازمة داون وبعض حالات الكروموسومات الأخرى في 10 أسابيع من الحمل أو في وقت لاحق. يعد الفحص غير الباضع قبل الولادة متاحاً لجميع النساء ولكن تم اختباره بشكل رئيسي على النساء المعرضات لخطر كبير من إنجاب طفل مصاب باضطراب في الكروموسومات. ولا يزال يعد مجرد اختبار فحص. هذا يعني أنه إذا كانت النتائج تشير إلى وجود مشكلة، فستبقين بحاجة إلى إجراء فحص الزغابة المشيمية أو فحص السائل الأمنيوسي من أجل التشخيص النهائي. اطلعي على المزيد من المعلومات حول الفحوصات غير الباضعة لما قبل الولادة والمعروف أيضاً (بفحص الحمض النووي الجنيني الحر)

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.