Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

ما هي التغيرات التي تحدث للثديين والتي أتوقع حدوثها أثناء الحمل؟

• نمو الثدي:

قد تلاحظين أن ثدييك يكبران بدءاً من الأسبوع الـ 6 إلى الـ 8 من الحمل، وسوف يستمران في النمو طوال فترة الحمل. يعد من الشائع كبر مقاس حمالة صدرك مقاساً أو اثنين، خاصة إذا كان هذا هو طفلك الأول. قد تشعرين بحكة في ثدييك بينما يتمدد جلدك، وقد تظهر عليهما علامات التمدد.

• تغيرات في الأوردة والصباغ:

قد تصبحين قادرة على رؤية الأوردة تحت جلد ثدييك وقد تلاحظين أن حلمتي ثدييك تكبران وتصبحان أكثر قتامة. ستكون الهالة – الدوائر المصطبغة حول حلمتي ثدييك – أكبر وأكثر قتامة بعد مرور الأشهر الأولى من الحمل.

• نتوءات على الهالة:

قد لا تكونين قد لاحظت النتوءات الصغيرة المتواجدة على الهالة من قبل، لكن هذه النتوءات تدعى درنات مونتغمري، وهي نوع من الغدد الدهنية. تصبح هذه الغدد أكثر وضوحاً مع استمرار الحمل. يمر ثدييك بهذه التغييرات استعدادًا لتغذية طفلك.

• تسرب الحليب من الثديين:

يبدأ ثدييك في إنتاج اللبأ والحليب الخاص الذي سيحصل عليه طفلك عندما يبدأ الرضاعة لأول مرة في الشهر الثالث من الحمل. خلال الأشهر القليلة الماضية من الحمل، قد يكون ثدييك بدءا بتسريب كمية صغيرة من هذه المادة الصفراء السميكة (اللبأ)، على الرغم من أن بعض النساء يحدث لهن ذلك في وقت مبكر، بينما لا يحدث مع أخريات على الإطلاق.

 

لماذا يكون ثديي مؤلمين وحساسين للغاية الآن وأنا حامل؟

تسبب التغيرات الهرمونية أثناء الحمل زيادة في تدفق الدم وتغيرات في نسيج الثدي، مما قد يجعل ثدييك يتورمان ويلتهبان وتشعرين فيهما بوخز شديد وحساسين تجاه اللمس. تصف بعض النساء الإحساس بأنه ألم مشابه للآلام اللاتي يشعرن بها في ثدييهن قبل الحيض أو أكثر شدة.

حساسية الثدي هي واحدة من أقرب علامات الحمل. وعادة ما يبدأ حوالي 4 إلى 6 أسابيع ويستمر خلال الأشهر الثلاثة الأولى.

 

هل يمكنني فعل أي شيء خلال فترة الحمل لتخفيف ألم الثدي والشعور بعدم الراحة؟

الحل الأمثل هو إيجاد عدد من حمالات الصدر الجيدة والتي توفر الدعم لثدييك. خذي وقتك الكافي للحصول على ما يناسبك بمساعدة من قبل مندوب بيع يكون على دراية كاملة بما هو موجود في متجر كبير أو القسم الخاص بالأمومة.

قد لا تشعرين الآن بالراحة عند استخدام حمالات الصدر ذات الأسلاك الداخلية. ابحثي عن حمالة صدر مصنوعة من مادة ناعمة مع عدم وجود طبقات بالقرب من الحلمة لمنع شعورك بالحكة. حمالات الصدر المصنوعة من القطن تكون أكثر راحة وتنفساً من حمالات الصدر التي تحتوي على ألياف صناعية.

• حمالات الصدر الخاصة بالأمومة والرضاعة.

جربي حمالة الصدر الخاصة بالأمومة للحصول على دعم إضافي خلال اليوم. (ربما قد ترغبين في شراء حمالة صدر خاصة بالرضاعة خلال الثلث الثالث من الحمل، حيث ستحتاجين إلى واحدة على أي حال إذا كنت سترضعين طفلك رضاعة طبيعية).

• حمالة الصدر الخاصة بالنوم أثناء الحمل.

تقدم متاجر الحمل صدرية قطنية ناعمة غير مقيدة تُعد رائعة أثناء الليل.

• حمالة الصدر الخاصة بالتمارين الرياضية.

من المهم بشكل خاص ارتداء حمالة صدر داعمة تناسبك بشكل جيد أثناء ممارسة التمارين الرياضية، لأن ثدييك يصبحان أثقل مع الحمل. سوف توفر حمالة الصدر المصممة للتمارين الرياضية الدعم الإضافي الذي تحتاجينه وتقلل من عدم الراحة.

ضعي في عين الاعتبار ترك مساحة صغيرة لتناسب النمو المستمر في ثدييك عند شراء حمالات الصدر الخاصة بك، إذ يمكن أن يكبر ثدييك مقاساً أو اثنين (سواء في حجم الثدي ومحيط الصدر) مع نمو ثدييك وكبر بطنك. اختاري حمالات الصدر التي تناسبك عند إغلاقها عند أضيق وضع، إذ سيكون لديك مساحة إن كبر حجم ثدييك مقاساً أو اثنين. تعد هذه فكرة جيدة إذا انتهى بك الأمر إلى شراء حمالة صدر خاصة بالرضاعة قبل ولادتك.

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.