Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

كيف يمكنني معرفة أنني دخلت مرحلة المخاض؟

لا توجد طريقة دقيقة لتخمين بدء المخاض، حتى عندما تلحظين الأعراض المبكرة للمخاض فقد يتبقى لموعد الولادة أيامًا أو حتى أسابيع. يبدأ جسدك بالتهيؤ قبل شهر من الولادة؛ لذا قد تلاحظين ما يلي:

المزيد من انقباضات براكستون هيكس:

ستشعرين بالمزيد من تكرار هذه الانقباضات، وتحصل عندما يصبح رحمك أكثر رقة واتساعًا، وتهيؤ الوضع للمخاض الحقيقي. بعض النساء يشعرن بتشنجات كتلك أثناء الطمث خلال هذ الوقت.

انقباضات أكثر حدة:

تصبح انقباضات المخاض أقوى، أطول مدة، وتتكرر وتتسبب في تمدد عنق الرحم، وهي على عكس انقباضات براكستون هيكس.

بدء تغير عنق الرحم:

يبدأ النسيج الضام لعنق الرحم بالتغير قبل موعد الولادة بأسابيع وأيام، إذ يبدأ بالترقق والاتساع، أو التمدد. (إن عشت تجربة الولادة من قبل، يكون عنق الرحم لديك قابلاً للتمدد بنحو سنتمتر أو اثنين قبل بدء المخاض، لكن تذكري وإن كنتي حاملاً لأربعين أسبوعًا بطفلك الأول وحصل تمدد بنحو سنتمتر فإنه لا توجد ضمانة أن المخاض قريب جداً). عند اقتراب موعد الولادة، سيقوم طبيبك أو القابلة بعمل فحص مهبلي لك في الزيارة التي تسبقك الولادة؛ للتأكد من أن عنق رحمك بدأ بالتغير.

ملاحظة خروج دم أو مخاط سدادة الرحم:

إذا بدأ عنق الرحم في الامّحاء بشكل كبير أو التمدد مع اقتراب المخاض، فقد يجتاز مخاط الانسداد لديك – وهي كمية صغيرة من المخاط السميك الذي أغلق قناة عنق الرحم خلال الأشهر التسعة الماضية. قد يخرج الانسداد مرة واحدة في نفس الوقت أو ككمية متزايدة من الإفرازات المهبلية على مدار عدة أيام. قد يكون المخاط مشوبًا بدماء بنية أو وردية أو حمراء، ولهذا يطلق عليه “منظر دموي”. (قد تؤدي ممارسة الجنس أو الفحص المهبلي إلى التأثير على مخاط الانسداد لديكِ، وبالتالي ظهور الإفرازات الملطخة بالدم، حتى عندما لا يكون المخاض قريباً).

نزول ماء الرأس:

عندما يتدفق كيس السائل الأمنيوسي المليء بالسوائل الذي يحيط بطفلك، يتسرب السائل من مهبلك. وسواءً كان ذلك على شكل دفقة أو سيلان خفيف، فهذه إشارة إلى أن الوقت قد حان للاتصال بطبيبك أو القابلة. معظم النساء يشعرن بانقباضات قبيل نزول ماء الرأس، لكن في بعض الحالات ينزل الماء أولاً، وفي هذه الحالة تكون الولادة وشيكة.

نزول الجنين:

إن كانت هذه تجربتك الأولى في الحمل، فقد تشعرين ببعض “الخفة” وذلك بنحو أسابيع قبيل موعد الولادة، وهذا يعني أن طفلك يستريح في الجزء الأسفل من الحوض. قد تشعرين بانخفاض الضغط أسفل قفصك الصدري؛ مما يسهل عليكي التنفس.

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.