Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

ما مدى أهمية المستشفى التي يقوم طبيب النساء والتوليد بحضور الولادات فيها؟

من الناحية المثالية، فيجب أن تكوني مرتاحةً للمستشفى الذي تلدين فيه وكذلك مرتاحة مع مقدم الرعاية. معظم أطباء التوليد لديهم امتيازات في مستشفى واحد فقط. لذلك عندما تقومي باختيار أحد مقدمي الرعاية، فإنك عادة ما تختارين المكان الذي ستلدين فيه.

سيوافق بعض الأطباء على حضور الولادة في مركز الولادة إذا كان أحدهم متفرغاً وقت ولادتك، وسيرفض بعضهم الآخر ذلك. إذا كنت تعرفين المكان الذي تفضلين الولادة فيه، سواء في المستشفى أو في مركز الولادة أو في المنزل – فمن الجيد إجراء مقابلة مع مقدمي الرعاية الذين يوافقون على هذا الإجراء.

تنتظر بعض النساء حتى الثلث الثالث من الحمل لمعرفة المزيد عن المستشفى التي يخططن للولادة فيها. بالنظر إلى ذلك تكون النساء قد كونت علاقات جيدة مع مقدم الرعاية الخاص بهن، والقيام بأي تغيير قد يكون مشكلة كبيرة. لذلك قومي باختيار المستشفى الذي تريدين الولادة فيه في وقت مبكر.

 

النظر في اعتمادات المستشفى

تأكدي من معرفة المستشفى المعتمدة لدى طبيبك. ستحتاجين إلى مستشفى ذو سمعة جيدة ويقع في مكان مناسب لك، لأن هذا هو المستشفى الذي ستلدين طفلك فيه أو ستحتاجين أنت أو أحد أفراد أسرتك إلى الاستطباب فيه.

تجنبي الأطباء الذين ليس لديهم أي اعتمادات في أي مستشفى أو اعتماداتهم في مستشفيات سيئة التصنيف. (يمكنك البحث عن المستشفى عبر الإنترنت وسؤال الأصدقاء والمعارف.)

إذا كنت ستقومين بولادة طفلك في المستشفى، اسألي الأمهات اللاتي تعرفينهن عن تجربتهن في الولادة ومع ممرضات التوليد. أثناء ولادة طفلك، ستكون ممرضات المخاض والتوليد معك أكثر الوقت وأكثر من الطبيب. فهو يأتي كل ساعة أو نحو ذلك لرؤية كيفية سير الأمور، لكن الممرضات هناك طوال الوقت، وهناك الكثير ليفعلونه معك خلال تجربتك.”

 

هل يمكنني اختيار المستشفى الذي سألد فيه؟

في أغلب الحالات، ستقومين بولادة طفلك في المستشفى التي يكون لطبيبك اعتماداً فيها. لذا ضعي في اعتبارك أنه عند اختيارك لطبيب أو ممرضة توليد فمن المحتمل أنك تختارين المكان الذي ستلدين فيه، ويتوجب عليك القيام ببعض الأبحاث للتأكد من أن سياسات المستشفى ونهجها في الولادة يتناسب مع متطلباتك.

يتمتع بعض الأطباء الممارسين باعتمادات في أكثر من مستشفى. إذا كان الوضع كذلك بالنسبة لمزود الرعاية الصحية الخاص بك، فاسألي عن كيفية تحديد مكان ولادتك.

 

ماذا لو كنت أريد الولادة في مستشفى في بيئة لا تحتوي على الكثير من التكنولوجيا؟

يوجد في بعض المستشفيات مراكز ولادة بالإضافة إلى أجنحة مخصصة للمخاض والولادة التقليدية. تقدم مراكز الولادة خيار المخاض والولادة في بيئة أكثر استرخاءً، وغالباً باستخدام وسائل أكثر راحة مثل حوض دوامات مائية (جاكوزي) لك وغرفة جلوس مريحة لأفراد الأسرة.

إذا كنت بحاجة إلى النقل لأي سبب من الأسباب – فعلى سبيلالمثال إذا قررت الحصول على حقنة الإبيديورال/إبرة الظهر – فستضطرين فقط إلى الصعود أو النزول طابقاً أو اثنين. بالطبع عليك التأكد من أن الطبيب الذي تختارينه على استعداد لتوليدك في مركز ولادة.

 

ماذا لو حملي شديد الخطورة؟

إذا كنت معرضةً لخطر كبير قبل الولادة أو مضاعفات أخرى قد تؤثر على طفلك وكنت تعيشين في منطقة يوجد بها عدداً من المستشفيات، فلا بد وأن تختاري مستشفى تحتوي على وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة (NICU).

 

ماذا لو أردت تجربة الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية سابقة؟

إذا كنت قد أنجبت سابقاً عن طريق جراحة قيصرية وكنت مهتمة بمحاولة الولادة الطبيعية بعد الولادة القيصرية (VBAC)، فتأكدي من أن المستشفى سيسمح بذلك وأن يتواجد فيها طاقماً طبياً على مدار 24 ساعة لإجراء ولادة قيصرية على الفور، إذا لزم الأمر.

 

إليك بعض الأسئلة التي قد ترغبين في معرفة إجاباتها مقدماً:

هل سيكون المخاض والولادة في نفس الغرفة؟

ما هي سياسات المستشفى بشأن الإجراءات الروتينية مثل المراقبة الإلكترونية المستمرة للجنين والعلاج بالوريد؟ هل سأتمكن من تحديد ما هو مناسب لي مع طبيبي؟

هل يوجد أخصائي تخدير أو طبيب تخدير في المستشفى على مدار الساعة؟

كم عدد النساء اللاتي يلدن وتهتم بهم كل ممرضة في العادة؟

كم عدد الأشخاص الذين يُسمح لهم بتقديم الدعم لي في غرفة المخاض والولادة؟ (من المؤكد أن زوجك سيكون موضع ترحيب في أي مستشفى، ولكن إذا كنت تريدين أن تكون معك أختك أو أفضل صديق أو مدربة الولادة أو أي شخص آخر فيجب أن تتأكدي من ذلك في وقت مبكر.)

هل سيُسمح لأشقاء طفلي بحضور الولادة؟

هل هناك غرف خاصة لما بعد الولادة، إذا كنت ترغبين في ذلك؟ ما هي الرسوم الإضافية؟ (إذا لم تكوني بحاجة إلى غرفة خاصة لأسباب طبية، فلن يغطي تأمينك التكلفة بالكامل، لذلك قد ترغبين في معرفة المبلغ الذي يتعين عليك دفعه إذا اخترت غرفة خاصة.)

 هل يمكن للطفل البقاء معي في غرفتي على مدار الـ 24 ساعة؟

 هل يمكن لشريكي البقاء معي في الغرفة؟ ما هي التجهيزات التي تقدمونها للشركاء؟

 هل استشاريي الرضاعة متوافرين؟ (قد يكون لأخصائي الرضاعة الطبيعية دور كبير في مساعدتك على البدء بالرضاعة الطبيعية بشكل جيد.)

 ما هي سياسات الزيارة؟ هل هناك ساعات زيارة محددة؟

 هل يقبل المستشفى التبرع بدم الحبل السري أو يرتب تبرعات دم الحبل السري لبنك دم الحبل السري العام (إذا كان يهمك القيام بذلك)؟

 

كيف يمكنني الحصول على إجابات لهذه الأسئلة؟

هناك طرق مختلفة للحصول على هذه المعلومات. اسألي الأطباء أو ممرضات التوليد الذين تفكرين في أن يكون أحدهم طبيبك الخاص، تحدثي إلى الأصدقاء أو أفراد الأسرة الذين أنجبوا مؤخراً للحصول على الإجابات. اتصلي بالمستشفى مباشرة واطلبي التحدث إلى أحد مدربي الولادة، إذا كان لديهم أحد، أو التحدث إلى معلمي أو مدربي الولادة الآخرين في مجتمعك. بعض مستشفيات التوليد لديها مواقع إلكترونية تحتوي على وصف تفصيلي لخدماتها وسياساتها.

بالطبع، يمكنك أيضاً القيام بجولة في المستشفيات التي تفكرين بالولادة فيها. احرصي على الانتباه الشديد لما يقال ولا تخجلي من طرح الأسئلة إذا قمت بذلك. (من الجيد أن تقومي برؤية مساحة المستشفى أيضاً، لكن لا تدعي الديكور يؤثر على قرارك – فلن تلاحظي ذلك ولن تهتمي به عندما تصلين إلى المستشفى مع أعراض المخاض والولادة!)

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.