Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

الطفل بعمر 7 أسابيع

الابتسامات والأصوات كثيرة بينما يستوعب طفلك المحفزات ويعلمك أنه يحب العالم من حوله.

لم يعد طفلك كالمواليد الجديد – ولم تعودي تشعرين بأنك حديثة العهد بالأمومة، فقد أصبحت تجدين وقتاً لنفسك وشريكك الآن، حيث تتعلمين التأقلم مع الحياة بوجود طفلك. إليك ما يمكن أن يحدث هذا الأسبوع.

 

تطور طفلك بعمر 7 أسابيع

يكبر طفلك الرائع سريعاً ويجد بالتأكيد أشياء كثيرة ليبتسم بسببها – بما في ذلك الموسيقى – سواء كنت تغني له أثناء تغيير الحفاض أو إن كان هناك موسيقى في الخلفية. يدرك طفلك تماماً الأصوات الأخرى، مثل صوت الأجراس ونباح الكلاب وصوت المكانس الكهربائية والصفارات. قد يشعر بالابتهاج بسبب هذه الأصوات، أو قد يصرخ أو يهدأ لسماع الصوت بشكل أفضل. فقط تأكدي من ملاحظة الأصوات التي تهدئ طفلك بشكل أفضل حتى تتمكني من إعادة استخدامها عندما تكوني في أمس الحاجة إليها!

للتأكد من استمرار طفلك تطور نموه، احرصي على استمرارية قيامه بتمرينات البطن (تحت إشرافك) حتى يتمكن طفلك من تقوية عضلاته التي سيحتاجها لتطوير بقية مهاراته مثل الجلوس.

ماذا لو كان وقت البطن يعد تعذيباً له أكثر من كونه متعة؟ ابحثي عن طرق لجعله أكثر إمتاعاً: ضعي بطنه على صدرك أثناء جلوسك، انزلي على الأرض وجهاً لوجه مع طفلك واستمتعي باللعب معه أو أمام مرآة خاصة. غيري الأماكن التي يقوم طفلك بقضاء وقت البطن فيها، فليكن ذلك في غرفة المعيشة لمدة دقيقة أو دقيقتين في الصباح وغرفة النوم الخاصة بك في فترة ما بعد الظهر. حاولي استخدام وسادة لوقت البطن أو حصيرة اللعب. قومي بتدليكها بينما هي على بطنها، أو أعطها استراحة وحاولي مرة أخرى عندما تكون في مزاج أكثر راحة.

بين جلسات وقت البطن، تأكدي من حصوله على فرص أخرى لتطوير عضلاته الصغيرة عن طريق تغيير أوضاعه في كثير من الأحيان. قد يؤثر الكثير من الوقت الذي يقضيه أثناء الجلوس في مقعد متأرجح أو نطاط بأن يمنعه من تطوير مهاراته والمضي قدماً.

 

نمو طفلك الذي يبلغ من العمر 7 أسابيع

كيف ينمو طفلك؟ من الشهر الثاني وحتى الشهر السادس، ينمو الأطفال بمعدل 1 بوصة شهرياً ويزداد وزنهم حوالي 4 إلى 8 أوقيات أسبوعياً، ويعتمد هذا على التغذية الناجحة.

ماذا يحدث إذا كان طفلك متأخراً في مخطط نموه؟ ما هي الخطوات التي يمكنك اتخاذها لإعادة نموه إلى المسار الصحيح؟ إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية ولا ينمو طفلك بشكل جيد بما فيه الكفاية، فقومي باستشارة أحد مستشاري الرضاعة، ففي بعض الأحيان لا تيكون حليب الأمهات لا يكفي لدعم نمو طفلهما، ربما بسبب خلل هرموني.

قد يعود سبب عدم رضاعة طفلك بشكل جيد إلى عقدة في اللسان، والتي يمكن أن تؤثر على قدرة طفلك على الرضاعة، لكن اتباع إجراءات معينة بشكل سريع، قد يساعد في شفاء الأمر. قد يقوم الطبيب بوصف تركيبة حليب صناعي لإرضاع طفلك، وإذا قمت باتباع إرشاداته، فسيعود طفلك إلى طور النمو قريباً.

إذا لم تساعد تركيبة الحليب الصناعي الذي وصفه الطبيب في تحسين نمو طفلك، فربما تحتاجين إلى تغيير وصفة الحليب إلى نوع آخر. 

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.