Mother’s Club

Your Arabic Guide for Pregnancy and Parenthood

أساسيات الإخراج للأطفال وحديثي الولادة

هل عملية الإخراج عند طفلك متكررة أم نادرة؟ هل لون برازه أصفر أم بني أم ذو ألوان أخرى؟ هل رائحته جيدة أم كريهة للغاية؟ يعد الاهتمام بإخراج طفلك ضروري، إذ أنه مؤشراً على صحة طفلك، لذلك ستجدين نفسك مهتمة برؤية ما في الحفاضة المتسخة لطفلك حتى تطمأني على صحته.

إخراج الطفل: ما هو الطبيعي؟

يعتمد كون براز طفلك طبيعياً أم لا على رضاعته إن كانت رضاعة طبيعية أم أنه يرضع تركيبة حليب صناعي. إذا كان طفلك يرضع رضاعة طبيعية، فسيكون براز طفلك شبيه بالخردل في اللون والقوام، وقد يكون رخواً أو سائلاً كالماء أو طرياً أو ثخيناً بعض الشيء. أما إذا كان طفلك يرضع تركيبة حليب صناعي، فسيكون برازه ناعماً وذو لون أصفر باهت إلى بني مصفر أو بني فاتح إلى بني مخضر.

عملية الإخراج الأولى للطفل: العقي

هل لاحظت أن لون براز طفلك أسود مخضر، عندما قمت بتغيير حفاضه للمرة الأولى؟ إنه العقي، وهو مادة لزجة تشبه القطران تملأ أمعاء طفلك أثناء إقامته في الرحم، على الرغم من أنه قد يبدو مقلقاً، إلا أنه طبيعي جداً. في الواقع، إن ظهور العقي في حفاضة طفلك الأولى علامة جيدة تدل على أن أمعاء طفلك تقوم بعملها بشكل جيد الآن.

البراز الانتقالي

بعد مرور 24 ساعة من ولادة طفلك، ستقوم أمعائه بإخراج كل العقي، ثم ستلاحظين براز انتقالي ذو لون أصفر داكن ورخو وقد يحتوي على حبيبات (خاص بالأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية)، وقد يحتوي أحياناً على مخاط. قد يحتوي هذا البراز على آثار دماء، وربما يكون ذلك نتيجة لابتلاع طفلك لبعض الدم أثناء الولادة (للاطمئنان فقط، احتفظي بأي حفاضات تحتوي على دم لاستشارة الممرضة أو الطبيب).

بعد ثلاثة أو أربعة أيام من البراز الانتقالي، سيحدد نوع الطعام الذي يتناوله طفلك لون وتناسق برازه – على الرغم من أن هذا يمكن أن يتغير من يوم إلى يوم ومن عملية إخراج لأخرى.

كم مرة يجب أن يتبرز حديثي الولادة؟

عادة ما يكون متوسط عملية الإخراج لدى الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية بعدد الأيام التي قضاها خارج الرحم، ففي اليوم الأول يخرج مرة واحدة، وفي اليوم الثاني يخرج مرتين وهكذا. لحسن الحظ، لا يستمر هذا النمط عادة بعد 5 أيام من العمر أو نحو ذلك، فبعد اليوم الخامس، سيخرج الطفل الذي يرضع رضاعة طبيعية خمس مرات يومياً، أو قد يخرج مرة واحدة كل عدة أيام والأمر طبيعي في كلتا الحالتين.

يبدأ نمط الإخراج للطفل الذي يرضع رضاعة طبيعية بالتغير بعد إتمام الأسبوع السادس، وقد تلاحظين أن طفلك قد يتبرز كل يومين أو كل ثلاثة أيام أو حتى كل أربعة أيام، أو لن يحدث ذلك. سيستمر بعض الأطفال بالإخراج عدة مرات يومياً أو أكثر طوال العام الأول من أعمارهم، والبعض الآخر لا يقوم بالإخراج إلا كل عدة أيام. ليس من الضروري الاستمرار في متابعة العد بعد 6 أسابيع ما دام الطفل بخير ووزنه يزداد، فقد يختلف عدد مرات الإخراج من يوم لآخر وهذا أمر طبيعي.

يقوم الأطفال الذين يرضعون تركيبة الحليب الصناعي بالتبرز 3 – 4 مرات في اليوم إلا أن بعضهم قد يقضي 3 أو 4 أيام دون عملية إخراج واحدة. لا تقلقي ما دام براز طفلك ناعماً ولا يتألم عند الإخراج، لكن اتصلي بالطبيب إن لم يقم طفلك بعملية الإخراج لأكثر من خمسة أيام.

عدم إخراج الطفل حديث الولادة

يكون الإمساك أمراً نادراً للأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية، لكن أقل من عملية إخراج واحدة في اليوم في الأسابيع الأولى من عمر طفلك قد تعني أنه لا يحصل على ما يكفي من الغذاء. يمكن أن يتباطأ معدل الإخراج بعمر 6 أسابيع إلى 3 أشهر، لمرة واحدة في اليوم، أو حتى عملية إخراج واحدة كل يومين إلى ثلاثة أيام. اتصلي بالطبيب إذا كان طفلك لم يقم طفلك بالإخراج لأكثر من ثلاثة أيام متتالية.

تكون عملية الإخراج عند الأطفال الذين يتناولون تركيبة الحليب الصناعي على فترات أطول، قومي باستشارة الطبيب إذا لم يقم طفلك بعملية الإخراج لأكثر من خمسة أيام، لأن ذلك قد يكون علامة على الإصابة بالإمساك.

كيفية التحقق مما إذا كان الطفل يعاني من عملية الإخراج

لا تقلقي إذا سمعت طفلك يصدر بعض الأصوات والآلام أثناء عملية الإخراج، فهذا أمر طبيعي حتى مع خروج البراز اللين، إذ أن مؤخرته الصغيرة ليست قوية بشكل كاف لسهولة التخلص من البراز.

ماذا يعني الاختلاف في ألوان براز الطفل؟

يتغير لون براز طفلك وملمسه وقوامه ورائحته في كثير من الأحيان، لذلك فالانتباه إلى محتويات حفاضة طفلك هي الدليل بالنسبة لك على صحة طفلك أو وجود مشاكل محتملة تتعلق بصحته. انتبهي جيداً لبراز طفلك واتصلي بالطبيب إذا كنت تلاحظين أي شيء خارج عن المألوف.

الإسهال عند الأطفال

التبرز المتكرر المائي والأخضر أكثر من المعتاد يمكن أن يكون علامة على أن طفلك يعاني من الإسهال. يعني إصابة الطفل بالإسهال أن طفلك يعاني من الجفاف، وقد يؤدي التبرز المتكرر إلى جعله غير مرتاح ويسبب طفح الحفاض للطفل. راجعي هذا الدليل لمعرفة أسباب الإسهال وكيف تجعلين طفلك يشعر بالتحسن، واتصلي دائماً بطبيب الأطفال لتأكيد شكوكك من خلال الحصول على تشخيص صحيح والتخطيط بشكل جيد للتغلب على أي مشكلة تواجهينها مع طفلك.

لا تشعري بالذعر عندما يصاب طفلك بالإسهال، فقط فكري فيما كان يملأ معدة طفلك، والتقطي صورة لبرازه لإظهارها لطبيبك. إذا كان الإسهال دلالة على أن طفلك لا يشعر بصحة جيدة فسيساعدك الطبيب بتشخيص حالته.

الإمساك عند الأطفال

قد يعاني الأطفال الصغار الذين يتناولون غذاءً صحياً من الإمساك أيضاً، إلا أنه يمكن علاجه بسهولة. راجعي هذا الدليل لمعرفة أسباب الإمساك وكيفية مساعدة طفلك على الشعور بالتحسن. قومي باستشارة طبيب الأطفال الخاص بك للتأكد من شكوكك.

ما هي البراز الأسود عند الأطفال؟

غالباً ما يشير البراز الأسود لدى الأطفال بعمر 3 أشهر إلى وجود نزيف في الجهاز الهضمي، وهذا أمر خطير بالنسبة لطفلك. يختلف البراز الأسود عن إخراج العقي في الأيام الأولى من عمر طفلك. اتصلي بطبيبك على الفور إذا لاحظت برازاً أسوداً في حفاض طفلك.

ماذا يعني وجود دم في براز طفلي؟

إذا تم إرضاع طفلك رضاعة طبيعية، فقد يكون الدم في البراز علامة على وجود حساسية تجاه شيء ما في نظامك الغذائي. قد يوصيك طبيب الأطفال بمحاولة التخلص من مشكلة محتملة في الغذاء – مثل منتجات الألبان وفول الصويا والمكسرات والقمح أو الفول السوداني – لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع لمعرفة سبب ذلك. إذا كان طفلك يتغذى على تركيبة حليب صناعي، فقد يشير الدم الموجود في برازه إلى أنه يعاني من الحساسية ضد هذا الحليب (على الرغم من أن هذا أقل شيوعاً بكثير مما يعتقد معظم الناس). تحدثي إلى طبيبك حول تغيير تركيبة الحليب الصناعي التي تعطينها لطفلك.

لا توجد علاقة بين الأطعمة وأعراض الحساسية، في بعض الأحيان، وفي هذه الحالة، قد يكون لدى طفلك تشققات صغيرة في فتحة الشرج تسببت في النزيف. الاحتمال الآخر: قد يبتلع الطفل دمك إذا تعرضت حلمتك للجرح ويمكن أن يخرج الدم في البراز. المراقبة من قبل طبيب أطفال طفلك يجب أن تحل اللغز.

    Leave a Reply

    Your email address will not be published.